تجميل الأذن تونس

1 عيادات تقدم تجميل الأذن في تونس
الدكتور كمال العربي لجراحة التجميل بتونس تم التحقق

يعد الدكتور كمال العربي من أفضل أطباء الجراحة التجميلية في تونس وقد تصدر المراتب الأولى في مجال عمليات التجميل في تونس حيث كرس فريقه أحدث التقنيات الطبية لتوفير الرعاية الكافية.

+216 29 169 121 Contact Person: Nadine Samer
السلام عليكم الاخت نادين بعد اتصالي بالطبيب واجراء العملية ااكدلك انني سعيد جدا وممتن لمعرفته انه من ارقي الاطباء اخلاقا وانسانية شكرا لكم جميعا علي كل المجهودات وكذلك علي نصائحك رغم انني لم اجدك سالت عنك في عيادة الطبيب وكذلك في المصحة ولم اجدك لااعرف اين انتي ولكن الحمد لله علي كل شئ وشكرا للجميع من طبيب الي ممرضات والكل وسلام في الموعد المقبل ان شاء الله .سلام من الجزائر
March 2019
ملاحظة : تقييمي لتجربة تكبير الثدي مع دكتور كمال العربي 5/5 على كافة الأصعدة ، لقد كان قمة في الاخلاق والاحترافية .. بالامس شاركت تجربتي مفصلة بخصوص تكبير الثدي واخترت 5 نجمات ولكن ظهرت 4 على الموقع ، ارجوا من فريق العمل التعديل .. وشكرا ..
March 2018
شاهد جميع الآراء
35 علاج آخر

ما المقصود بعملية الأذن التجميلية

 

إن  جراحة الأذن التجميلية هي إجراء يرجى منه إعطاء الشكل و الحجم الأنسب للأذن بما يتناسق مع باقي تفاصيل الوجه ،و ذلك من خلال إزالة الغضروف خلف الأذن. يتم تثبيت الأذن لتصبح أقرب الى الرأس. كما تجدر الإشارة بأن هذه العملية لا تؤدي لأية ضرر بالجسم.

المريض الامثل لاجراء عملية الاذن التجميلية

 

كما تعد عملية الأذن التجميلية الخيار الأمثل للأطفال ما بين سن السادسة و الرابعة عشر، فخلال تلك الفترة بالذات، يكون الغضروف أكثر مرونة و بالتالي يمكن الحصول على أفضل النتائج. 

كما من الممكن للبالغين الراغبين في تحسين مظهر الأذن الإستفادة من هذا الإجراء لمزيد من الثقة في النفس. 

عملية تجميل الاذن

. 

يتم أولا إجراء حصة إستشارية بين المريض و الجراح لمناقشة خطوات الإجراء و خيارات التخدير و إختيار التقنية الأفضل للحصول على نتائج فعالة. 

بعد الخضوع للتخدير سوأن كان عاما أو موضعيا، يقوم الجراح بإجراء بعض الشقوق خلف كل أذن أين سيتم إزالة الغضروف. 

يتم بعدها إرجاع الأذنين الى وضعياتهما السابقة و خياطاتهما سوأن بإستعمال الغرز الخفية التي ستختفي بعد أربعة أيام أو غرز عادية تتطلب عودة المريض للمستشفى أو العيادة لإزالتها بعد أسبوع أو إثنين من إجراء الجراحة.